شبكة إمام دار الهجرة العلمية

شبكة إمام دار الهجرة العلمية (http://www.imam-malik.net/vb/index.php)
-   المنبر العلمي (خاص بالنساء فقط) (http://www.imam-malik.net/vb/forumdisplay.php?f=253)
-   -   قصتين عظيمين في الحرص على عقيدة الولاء و البراء (http://www.imam-malik.net/vb/showthread.php?t=6930)

أم عبد الحي 10th January 2017 10:26 PM

قصتين عظيمين في الحرص على عقيدة الولاء و البراء
 
ذكر الشيخ أبي عبد الرحمن المكي الليبي في تعليقه على طريق الوصول إلى الثلاثة الأصول للشيخ زيد المدخلي رحمه الله قصتين عظيمتين في الحرص على تحقيق عقيدة الولاء و البراء أولاهما
أمر محيصة وحويصة

[ لوم حويصة لأخيه محيصة لقتله يهوديا ثم إسلامه ]

قال ابن إسحاق : وقال رسول الله : من ظفرتم به من رجال يهود فاقتلوه فوثب محيصة بن مسعود - قال ابن هشام : ( محيصة ) . ويقال : محيصة بن مسعود بن كعب بن عامر بن عدي بن مجدعة بن حارثة بن الحارث بن الخزرج بن عمرو بن مالك بن الأوس - على ابن سنينة -

قال ابن هشام : ويقال سبينة - رجل من تجار يهود ، كان يلابسهم ويبايعهم فقتله وكان حويصة بن مسعود إذ ذاك لم يسلم ، وكان أسن من محيصة ، فلما قتله جعل حويصة يضربه ، ويقول : أي عدو الله ، أقتلته ، أما والله لرب شحم في بطنك من ماله . قال محيصة ؛ فقلت : والله لقد أمرني بقتله من لو أمرني بقتلك لضربت عنقك ؛ قال : فوالله إن كان لأول إسلام حويصة قال : آولله لو أمرك محمد بقتلي لقتلتني ؟ قال : نعم ، والله لو أمرني بضرب عنقك لضربتها قال : والله إن دينا بلغ بك هذا لعجب ، فأسلم حويصة . قال ابن إسحاق : حدثني هذا الحديث مولى لبني حارثة ، عن ابنه محيصة ، عن أبيها محيصة .
من السيرة النبوية لابن هشام
و الثانية قصة بهلول بن راشد و هو من تلاميذ مالك
و وقال أحمد بن إبراهيم : أن بهلول دفع إلى بعض أصحابه دينارين ليشتري له بهما زيتاً يستعذبه له ، فذكر للرجل أن عند نصراني زيتا أعذب ما يوجد، فانطلق إليه الرجل بالدينارين فأخبر النصراني أنه يريد زيتا للبهلول فقال النصراني: والله نحن نتقرب إلى الله بالبهلول كما تتقربون أنتم إليه . وأعطاه بالدينارين من ذلك الزيت الجيد ما يعطى بكذا وكذا دينار .
ثم أقبل إلى بهلول فأخبره الخبر فقال بهلول : جزاك الله خيراً ، قضيت حاجة فاقض لي أخرى .
قال الرجل : وما هي ؟
قال البهلول : رد الزيت ثم رد علي الدينارين .
فقال الرجل : ولم؟
قال البهلول : ذكرت قوله تعالى: { لَا تَجِدُ قَوْمًا يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ يُوَادُّونَ مَنْ حَادَّ اللَّهَ وَرَسُولَهُ} ، فخشيت أن آكل زيت النصراني فأجد له في قلبي مودة ، فأكون ممن حاد الله ورسوله على عرض من الدنيا يسير .


الساعة الآن 09:23 PM

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir

Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

جميع الحقوق محفوظة لــ : شبكة إمام دار الهجرة العلمية